اتفاقية بين "شركة دار التمويل الاسلامي" و"ضمان القروض" لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة

وقعت شركة دار التمويل الاسلامي والشركة الأردنية لضمان القروض اتفاقيات تعاون لكفالة التمويلات الممنوحة ضمن برنامجي كفالة المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وتقدم الشركة من خلالها التمويلات للمشاريع الصغيرة والمتوسطة لتأسيسها أو توسيعها أو رفع قدرتها الانتاجية وفقا لـ"الضوابط الشرعية الإسلامية" وبكفالة الشركة الأردنية لضمان القروض.

ووقع الاتفاقية عن شركة دار التمويل الاسلامي الرئيس التنفيذي هشام زكي جبر وعن الشركة الأردنية لضمان القروض المدير العام د.محمد الجعفري، وبحضور عدد من مدراء الشركتين في مقر شركة دار التمويل الاسلامي بتاريخ 9/04/2017 . وقال السيد هشام جبر "إنّ هذه المبادرة تأتي في سياق استراتيجية العمل لشركة دار التمويل الاسلامي، وإدراكا لأهمية قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة للاقتصاد الأردني إذ يعتبر أعلى القطاعات توظيفاً للعمالة مما يُساهم في تعزيز جهود التنمية الاقتصادية في المملكة".

ونوه ايضا إلى الدور الفعال للشركة الأردنية لضمان القروض الهادفة إلى توفير التمويل بشروط مُيسرة لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

من جهته؛ قال الدكتور محمد الجعفري ان توقيع اتفاقية كفالة مع دار التمويل الاسلامي سيتيح الفرصة امام عملاء الدار الحصول على التمويل المتوافق مع احكام الشريعة الاسلامية لمشروعاتهم الصغيرة والمتوسطة والتي يفضلها غالبية طالبي التمويل من اصحاب هذه المشاريع، الامر الذي يعمل على سد الفجوة في الطلب على الائتمان في المملكة، وتوسيع نطاق التمويل الاسلامي ليشمل المزيد من شرائح المجتمع بكفالة الشركة الاردنية لضمان القروض.

وأكد المدير العام للشركة د. الجعفري سعي الشركة إلى تقديم أفضل الخدمات والبرامج وأكثرها تنوعا في مجال تقديم الضمانات وبذل المزيد من الجهود لدعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في المملكة، مشيرا إلى أهمية الشراكة مع دار التمويل الاسلامي وانضمامها الى برنامج كفالة مبيناً ان سجل البرنامج اصبح حافلا بقصص النجاح آملاً تسجيل المزيد من التقدم بإنضمام دار التمويل الاسلامي الى البرنامج .

 

ومن الجدير بالذكر أن شركة دار التمويل الإسلامي هي شركة مساهمة خاصة محدودة، غايتها الرئيسية منح التمويل بأشكاله المختلفة للأفراد والمؤسسات وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية، وقد تأسست الشركة بتاريخ 28/02/2016 بمساهمة من مجموعة من المستثمرين الأردنين والعرب من الأردن وخارجها حيث استشعر هؤلاء المستثمرون حاجات السوق الأردني لهذا النوع من الاستثمار والذي يخدم معظم فئات المجتمع الاردني في جميع محافظاته.